Kalb-Baladi

Tuesday, September 18, 2007

يا نهار أزرق

خبر ابن أحبة عالصبح. أب وأم قتلوا بنتهم في قرية أبو قرقاص في المنيا عشان نامت مع شاب من شبان القرية وحملت منه.

الأم كتمت نفس البنت والأب نزل بشومة على دماغها لحد ما فرتك نفوخها

يا حرام البنت كان عندها 21 سنة. وأبوها وأمها مارحموهاش

أنا بازعل جدا لما بقرأ عن حوادث التعذيب في أقسام الشرطة والسجون. بس الظاهر إن القسوة مش مقتصرة على ضباط الشرطة بس. القسوة بقت في دمنا وينشوقها حوالينا طول اليوم ويبدو إن ماحدش ضميره بيوجعه أو حتى بيهرشه

معاناة الناس وألمهم ما بقاش بيحرك فينا ذرة إحساس. ما حدش يستغرب من التعذيب في الأقسام. عادي ما الناس بتتعذب في كل حتة. وإيه يعني لما عماد الكبير حطوا له العصاية في طيزه واللا فلان قتلوه واللا علان كهربوه واللا ترتان علقوه. إذا كان الأبهات والأمهات نفسهم هما اللي بيقتلوا عيالهم

Labels: ,

0 Comments:

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]



Links to this post:

Create a Link

<< Home